النجاح - اقتحم 400 مستوطن منذ صباح اليوم الثلاثاء، المسجد الأقصى بمدينة القدس من خلال باب المغاربة، بحراسة عناصر من الشرطة الإسرائيلية.

وأصر حراس المسجد الأقصى على إخراج أحد المستوطنين، بعد أن ألقى نفسه على الأرض، وحاول أداء طقوس دينية يهودية.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد أعلنت عن نشر قوات معززة في مدينة القدس الشرقية، بمناسبة ذكرى ما يسمى بـ"خراب الهيكل"، وأغلقت عدة شوارع في القدس المحتلة تمهيداً لوصول المستوطنين إلى البلدة القديمة باتجاه باحة البراق، وشددت من اجراءاتها بحق المواطنين المقدسيين في المدينة المقدسة.

ويصادف الأول من "آب" ذكرى "خراب الهيكل" المزعزم، حيث يصوم اليهود في هذا اليوم ويؤدون الصلاة في القدس، حسب مزاعمهم.