النجاح - لم يعد تخيلك لنفسك بعد 20 عاماً امرا صعبا.. فالتكنولوجيا تروض الخيال.

تطبيق Faceapp أو تحدي العمر الذي ضج به- موقع التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم العربي - فيسبوك- قتل فضول الكثيرين في معرفة كيف سيبدو شكلهم حينما يكبرون..

هذا التحدي الذي تصدر تريندات جوجل خلال الساعات الماضية..يعرض صورة الأشخاص وهم كببار بعد سن ال60 عاماً، ويستخدم تقنية الذكاء الاصطناعي لإحداث تغييرات على ملامح الوجه، بطريقة تبدو واقعية جداً، والتى من بينها تقديم صورة تقريبية لهيئة الوجه بعد التقدم فى السن، أو تحويل الملامح من رجل لأنثى أو العكس، و يعتمد على محاكاة الشبكات العصبية التي تعمل على تغيير شعرك أو لون بشرتك.

التطبيق يمكنه أيضاً التقاط صورة لك مباشرةً أو اختيار غيرها من معرضك الخاص على هاتفك، وإدخالها إلى التطبيق ليقوم بمعالجتها وتحويلها للشكل المطلوب، حيث تتعدد اختيارات التطبيق ما بين التعرف على شكلك خلال التقدم في العمر، أو تحويل جنسك من رجل إلى فتاة والعكس.

الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لم يكتفون بصورهم وصور أصدقائهم فقط، بل لجؤوا ايضاً الى صور المشاهير حول العالم وكذلك القادة السياسين من مختلف الأطياف السياسة ..ليمتد الأمر الى تفاعلٍ كبير مع نشر هذه الصور في المواقع كافة.

"هذا فيس بوك ولا دار مسنين" إحدى التعليقات الساخرة التي تداولها الناشطون خلال الساعات الماضية تعقيباً على الكم الهائل من الصور المتداولة، في المقابل دعا آخرون الى الكفِ عن هذا التطبيق من باب الاستمتاع بالعمر الحالي وملامح الوجه الشابه.. فيما صدرت فتاوى تحرم هذا التطبيق وتمنع استخدامه كونه يغير في خلق الله مستندين في ذلك على الآية "ولآمرنهم فيغيرون خلق الله".

لكن يبدو أن الشباب مستعجلون أكثر على رؤية شكلهم في المستقبل بعكس الفتيات اللواتي ربما يستخدمن التطبيق لكنهن يبقين التجربة سرية وفي طي الكتمان.