طولكرم - النجاح - جرى اليوم الأربعاء، في مقر مديرية الزراعة في طولكرم، التوقيع على مشاريع خاصة بتطوير شبكات مياه الري في محافظة طولكرم، وإنشاء مشروع محطة طاقة شمسية في ضاحية ذنابة شرق المحافظة.

ووقع على الاتفاقيات مدير عام زراعة طولكرم سمير سمارة وممثلون عن مؤسسة الهيدرولوجيين الفلسطينيين، وعدد من الجمعيات المعنية بالمياه في ضاحيتي شويكة وذنابة بطولكرم.

وقال مدير عام زراعة طولكرم سمير سمارة: إن الهدف من هذه المشاريع هو إيصال المياه إلى هذه المناطق فائدة المزارعين وزيادة الإنتاج، والمساحات الخضراء، إلى جانب تقليل تكلفة الإنتاج من خلال انخفاض تكاليف المياه. وفق وكالة "وفا".ؤ

وأضاف أن المشروع يشمل تركيب خطوط تغذية رئيسية بطول 1650 مترا من خطوط ناقلة 6 انش في شويكة، إضافة إلى بناء خزان مياه بحجم ألف كوب سيخدم منطقة زراعية كاملة مساحتها أكثر من 500 دونم سيستفيد منها المزارعون في المنطقة.

وأوضح سمارة أن مشروع إنشاء محطة الطاقة الشمسية المزمع إنشاؤه في ذنابة، يشمل تركيب وحدة طاقة شمسية بقدرة قصوى  103 كيلو واط في الساعة على بئر جوفي، ستعمل على خفض تكاليف التيار الكهربائي وبالتالي سيؤدي إلى انخفاض سعر كوب المياه للمزارعين وتحسين ربحيتهم، والتخفيف من أزمة الكهرباء، خاصة في فصل الصيف.

وأشار إلى أن هذه المشاريع تأتي ضمن سياسة وزارة الزراعة بالتعاون مع المؤسسات الشريكة في مقدمتها مؤسسة الهيدرولوجيين الفلسطينيين بدعم وتمويل من المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي، مبينا أن معظم المشاريع التي تنفذ في المحافظة هي بتوجيهات من رئيس الوزراء، ووزير الزراعة، ضمن خطة العنقود الزراعي، بما يخدم القطاع الزراعي في المحافظات.

بدوره، قال عبد اللطيف خالد من مجموعة الهيدرولوجيين الفلسطينيين لـ"وفا"، إن هذه المشاريع هدفها تطوير شبكات الري في محافظتي طولكرم وقلقيلية، من حيث طريقة استخدام المياه وتوفيرها، والتخفيف على المزارعين من أعباء التكلفة المرتفعة لارتفاع نسبة الفاقد والضياع في المياه، مشيرا إلى أن النظام المستخدم في هذه المشاريع هو نظام الري المتكامل عبر ضخ المياه إلى خزانات توزيع والتي بدورها تقوم بتوزيع المياه على المزارعين، والحساب بطريقة العداد بالمتر المكعب.