إيناس حاج علي - النجاح - منذ أن بدأ مونديال كاس العالم في روسيا 2018 حمل المونديال مفاجأة تلو الأخرى لعشاق المستديرة حول العالم ومنها قيام كرواتيا بطرد المهاجم يكولا كالينيتش من معسكر المنتخب الكرواتي المشارك في كأس العالم 2018 ويبدو أن القرار بحسب ما أعلنت الصحف العالمية جاء بعد رفض المهاجم الدخول كبديل في مباراة كرواتيا ونيجيريا ويذكر أن المنتخب الإسباني اتخذ خطوة مشابه عندما تم طرد مدرب المتخب الإسباني بسبب توقيعه عقد مع ريال مدريد قبل ابلاغ اتحاد الكرة الإسباني.

والصدمة الكبرى هي حديث التلفزيون الأماني عن تعاطي المنتخب الروسي للمنشطات قبيل مبارتهم مع السعودية التي انتهت بفوز ساحق لروسيا بنتيجة 5-0 وبحسب التلفزيون الألماني تقوم الاستخبارات الروسية بتغطية النتائج والتحايل من أجل التعتيم على القضية و الفيفا تقف مكتوفة اليدين غير قادرة على تقديم اثبات بشأن هذه الإدعاءات وإلى الآن لم يتم تقديم أي تصريحات من الاتحاد الروسي لكرة القدم .
 

وأبرز ما حدث في المونديال يوم أمس هو الحريق في جناح طائرة المنتخب السعودي الذي كان من الممكن أن يتسبب بكارثة لم يشهدها كاس العالم من قبل.

وظهر نيمار لاعب المنتخب البرازيلي بجوارب ممزقة من الخلف في مباراته مع المنتخب السويسري الأمر الذي أثار جدلاً وسخرية من قبل النشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي ولكن يبدو أن هذه العادة ستكون مقبولة قريباً لأنها تخفف الضغط على العضلات وتقلل من الألم في الدقائق الأخيرة من المباراة .

والمفاجأة الأكبر كانت هي الجائزة التي أعلن عنها الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش والتي تقدر ب10 ملايين يورو لمنتخب بلاده في حال فوزهم في المونديال فهل ستكون الجائزة الكبيرة سبب في قتال الكرواتيين للفوز بكأس العالم 2018.

 كاسبر شمايكل عاد للعب مع منتخب الدنمارك وأعاد الذاكرة لمشاركة والده بيتر شمايكل في كأس العالم 1998حيث تألق كاسبر في الخروج بشباك نظيفة أمام بيرو ليكون ثاني أكثر حارس تصديا لمنتخب بلاده بعد والده أمام فرنسا في نسخة 1998.

واحد الصدمات التي حملها كأس العالم لهذه السنة هو تغلب المتتخب المكسيكي على نظيره الألماني بهدف مقابل لا شيء ضمن مبارات المجموعة السادسة ويذكر أن ألمانيا حصلت على كأس العالم 2014 فهل سنشهد خروج ألمانيا من المنافسة هذه السنة.

الدقيقة "الملعونة للعرب:

وأخيراً تواصلت اخفاقات المنتخبات العربية المشاركة في المونديال أخرها هزيمة تونس أمام إنجلترا بنتيجة هدفين مقابل هدف في منافسات المجموعة السابعة والتي جاءت بهدف قاتل في الوقت الإضافي وأيضاً هزيمة المنتخب المصري أمام الأورغواي بهدف في الدقيقة ال 90 ونفس السيناريو تكرر مع المغرب أمام إيران بهدف سجله مهاجم المغرب عزيرز بوهدوز بالخطأ في مرمى بلاده في الوقت الضائع أما السعودية التي تكبدت خسارة ثقيلة بخماسية نظيفة أمام روسيا منها هدفين في الدقيقة ال 90.

وهذه أبرز اللقطات التسي التقطتها عدسات المصورين في المونديال :