وكالات - النجاح -  

قالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، صباح اليوم الجمعة، إن قوات الاحتلال بدأ بتشكيل وحدة احتياط جديدة في قيادة المنطقة الشمالية، بهدف تعزيز قوات الجيش تخوفاً من تسلل عناصر من حزب الله اللبناني.

وأضافت الصحيفة، أن الوحدة الجديدة التي أطلق عليها اسم دفورا، أي النحلة ستكون جاهزة عملياتياً في نهاية العام الحالي وستتبع الفرقة 91 المسؤولة عن الحدود اللبنانية.
 

 

وأشارت الصحيفة، إلى أن مهام الوحدة هي العمل كقوة تدخل سريع في حال تسلل عناصر من حزب الله عبر الحدود، لافتةً إلى أنه سيخدم فيها بضع مئات من المقاتلين معظمهم من المحاربين في الوحدات الخاصة وألوية المشاة وجميعهم من سكان الجليل.

وأطلق حزب الله اللبناني، عشرات الصواريخ من نوع جراد تجاه منطقة الجليل، في آب/ أغسطس الماضي، رداً على الغارات الإسرائيلية على جنوب لبنان.

وأكد الحزب، أن القصف "جاء رداً على الغارات الجوية الإسرائيلية على أراضٍ مفتوحة في منطقتي الجرمق والشواكير"، مشيراً إلى أنه أطلق الصواريخ من مناطق حرجية بعيدة عن المناطق السكنية، حفاظا على أمن اللبنانيين

وردت مدفعية الاحتلال، بقصف أراضٍ زراعية في جنوب لبنان، فيما أكد جيش الاحتلال، أن عناصر حزب الله، أطلقوا 19 صاروخاً.