وكالات - النجاح -  كشف تقرير نشرته وسائل اعلام عبرية، أن  ما تعرف بوزارة خارجية الاحتلال الإسرائيلية بدأت عام 2019  بعجز مالي في ميزانيتها وصل إلى 350 مليون شيكل، الأمر الذي أدى لوقف الرحلات الجوية لكافة مسؤولي الوزارة و سفراء وقناصل دولة الاحتلال في أنحاء العالم..

وبين تقرير نشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" عبر موقعها، أن كافة سفراء الإحتلال قد منعوا من القيام برحلات جوية، ويقومون بأعمالهم بواسطة الهاتف أو البريد الإلكتروني.

وقالت مصادر إن "سفير الاحتلال في إيطاليا، على سبيل المثال، لا يستطيع الخروج من روما إلى مؤتمر في نابولي أو لتقديم محاضرة في ميلانو أو إجراء مقابلة تلفزيونية في تورين.

 وأضافت المصادر أن الأمر نفسه ينسحب على كل دولة أخرى، بسبب عدم وجود ميزانيات، خاصة وأن ذلك يتزامن مع إعداد خطط العمل للعام 2019، حيث يعمل الجميع على خطط عمل تأخذ بالحسبان عدم وجود أموال للقيام بفعاليات، حيث تحصل كل ممثلية للاحتلال على بضعة آلاف من الشواقل سنويا لا يمكن معها فعل أي شيء.