نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح - زعم رئيس أركان جيش الاحتلال "غادي ايزنكوت" بأن حزب الله اللبناني كان يخطط لاحتلال مفاجىء لاسرائيل لزلزلة أمنها وتكوين مجتمعها من خلال الأنفاق التي اكتشفت في الشمال، وفق ما ترجمه موقع النجاح الاخباري عن صحيفة تايمز أوف اسرائيل العبرية.

وفي مقابلة أجراها "ايزنكوت" قبل ايام من ترك منصبة، قال "ايزنكوت":" إن حزب الله كان يخطط لحرب على مستوى واسع ضد اسرائيل، ولكنهم لم يكونوا على علم بمعرفتنا بهذه الأنفاق".

وأضاف:" لو يعرف حسن نصر الله ما نعرف عنه لكان الرجل الأكثر قلقًا في الشرق الأوسط"، على حد زعمه.

وادعى "ايزنكوت" أن حزب الله كان يخطط لارسال ما يقارب 1500 من مقاتليه عبر هذه الأنفاق لمفاجئتنا والهجوم علينا، مضيفًا أنهم خططوا لتدمير عدة قوات عسكرية لقوات الاحتلال في ذلك الوقت للتغطية على هجومهم.

وأكد "ايزنكوت" على أن هذا الهجوم كان ليدمر أمن اسرائيل ويزعزها بالكامل لو تم نجاحه.

يأتي هذا في الوقت الذي كان قد قال فيه : "نحن لا نهاجم لبنان في الوقت الحاضر بشكل علني، لكن نعمل وفق أبعاد سرية عديدة تسهم في أمن إسرائيل دون تصعيد، متابعاً "إذا أقيمت قواعد عسكرية إيرانية في لبنان فإنها ستكون أهدافا لطائراتنا".