النجاح - طالب المحلل العسكري الإسرائيلي، "غال بيرغير" مساء اليوم الجمعة، من حكومة الاحتلال الإسراع بالتوصل الى تسوية مع حركة حماس في غزة، قبل أن تجد نفسها مرة أخرى داخل القطاع.

وكتب"بيرجير" عبر موقع "كان العبري"، أنّ حماس اليوم قد تغيرت ، موضحاً أنّ "قيادتها الجديدة برغماتية، ويمكن التوصل معها إلى اتفاق عملي بشأن الأوضاع الأمنية على الحدود".

ورد على سؤال، لماذا لا تدرس "إسرائيل"، بجدية التفاوض مع حركة حماس، بشكل مباشر أو غير مباشر؟، أنّ "إسرائيل" تتجنب التفاوض المباشر مع حماس، خوفاً من أن يؤثر ذلك على علاقاتها بمصر والسلطة الفلسطينية.

وأوضح، أن حكومة الاحتلال تفاوضت قبل ذلك مع قيادات حماس بالسجون بشكل مباشر، وأنها تفاوضت معها خلال صفقة شاليط بشكل غير مباشر.

وأشار إلى، أن حماس لاعب قوي بغزة، وعلى حكومة الاحتلال عدم تجاهلها، ويجب أن تتوصل معها الى صفقة، أو تسوية طويلة المدى، تضمن نزع سلاح، والأفراج عن الجنود الإسرائيليين بغزة، مقابل تحسين الأوضاع بالقطاع.