النجاح - كشف ما يعرف بقائد سلاح الطيران في قوات الإحتلال الإسرائيلي عميكم نوركين، في تصريح له، إلى أن القصف الذي تم اليوم على سوريا هو الأوسع على المضادات الجوية السورية منذ حرب لبنان الأولى عام 1982.

وقال إن الهجوم على الدفاعات الجوية السورية هو الأوسع منذ العام 1982 وقد تم الهجوم بنجاح تام. 

وأعلنت قوات الإحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت 10 فبراير/ شباط، تنفيذه لغارات داخل سوريا قصفت 12 هدفا من بينها 4 أهداف مرتبطة بإيران.

وقال الناطق باسم قوات الإحتلال الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، في بيان، إن "سلاح الجو الإسرائيلي هاجم 12 هدفا في سوريا منها 3 بطاريات للدفاع الجوي السوري، و4 أهداف مرتبطة بإيران"، وأضاف، ""لقد تعرضت المقاتلات لنيران مضادة، أسفرت عن تفعيل صافرات الإنذار في الساعة الأخيرة".

وكانت قوات الإحتلال الإسرائيلي قد أعلنت في وقت سابق عن إسقاط الدفاعات الجوية السورية لمقاتلة "إف-16" إسرائيلية، عقب شنها غارات على أهداف إيرانية بقاعدة عسكرية سورية، بعد ساعات من إسقاط الطيران الإسرائيلي طائرة من دون طيار إيرانية.