النجاح - وصفت عضو الكنيست تسيبي ليفني، مشروع القانون الذي يعمل على تمريره الوزيران في حكومة بنيامين نتنياهو، وزير التربية والتعليم، نفتالي بينيت، ووزيرة القضاء، أيلييت شاكيد، وصفته بـ "جرّار يحطم المحكمة العليا".

ونقلت تقارير إسرائيلية، مساء اليوم، عنها قولها إن اقتراح "قانون أساس للتشريع، هو تجسيد لتهديد "البيت اليهودي" (يتزعمه وزير التعليم، نفتالي بينيت)، بالصعود إلى المحكمة العليا على جرّار D9" الضخم.

وأضافت: "وهو جزء من تحرك شامل يستهدف النيل من جميع "حراس الديمقراطية" في إسرائيل"، على حد وصفها.

وينص مشروع قانون "نفتالي بينيت" المقترح على أن المحكمة العليا الإسرائيلية سوف لن تكون قادرة على إلغاء قوانين صادقت عليها الكنيست، إلا في حالات استثنائية، ومن خلال لجنة مؤلفة من تسعة قضاة، وفقط بأغلبية الثلثين.