النجاح - ذكرت القناة العبرية الثانية، أن المستشار القضائي للحكومة افيحاي مندلبليت أبلغ سارة نتنياهو زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنه سيقدم لائحة اتهام ضدها اليوم الجمعة.

ونقلت القناة عن مصادر قضائية قولها أن مندلبليت أبلغ سارة أنها ستخضع غدا لجلسة استماع أولى في القضية التي ستوجه فيها ضدها لائحة اتهام في قضية مهاجع "منازل" رئيس الوزراء.

فيما قالت مصادر أخرى أنه لن تعقد أي جلسة استماع لها.

واعلنت مصادر مقربة من نتنياهو أسفها الشديد من قرار المستشار القضائي للحكومة وأنه كان من المفترض أن توجه لائحة الاتهام ضد ماني نفتالي رئيس إدارة شؤون المنزل سابقا.

وخضعت سارة نتنياهو لاختبار كشف الكذب في الشرطة الإسرائيلية منذ أيام خلال التحقيق معها في ذات القضية.

وقال بيان لوزارة العدل الإسرائيلي ان "النائب العام أبلغ محامي السيدة سارة نتانياهو زوجة رئيس الوزراء انه يدرس امكانية تقديمها للمحاكمة بسبب حصولها على منافع شخصية وذلك "بالاحتيال واساءة الائتمان في قضية طلب وجبات طعام  ثمينة لمآدب خاصة أنفقت عليها من ميزانية مكتب رئيس الحكومة بلغت نحو 359 الف شاقل اي نحو 102 ألف دولار في مقري إقامة الزوجين الرسمي والخاص".

وتابع البيان "ان السيدة نتانياهو أبلغت أيضا ان بامكانها الطعن أمام النائب العام في هذه القضية في إطار جلسة استماع  قبل اتخاذ قرار نهائي بتقديمها للمحاكمة".

واتخذ النائب العام قراره بعد دراسة الادلة والاستماع الى الجهات القانونية المختصة وبعد توصية المدعي العام للدولة ومدعي عام منطقة القدس.

وتنكر سارة نتانياهو باستمرار الشبهات المنسوبة لها.

ويجري التحقيق مع  رئيس الوزراء الإسرائيلي نفسه في شبهات فساد ووقع مدير مكتبه السابق في الشهر الماضي على اتفاق يشهد بموجبه لصالح الادعاء في التحقيقات.

استجوب محققو وكالة مكافحة الفساد الاسرائيلية سارة نتانياهو الاحد الماضي وخضعت في الشهر الماضي طوعا لجهاز كشف الكذب سعيا لتكذيب اتهامها باساءة الائتمان.

ولا تعتبر نتائج جهاز كشف الكذب إثباتات مقبولة في المحاكمات الجنائية في اسرائيل.