النجاح - قال مفتش عام الشرطة الاسرائيلية روني الشيخ اليوم "لست بحاجة لمغادرة كرسيك حتى تقوم بالاغتصاب" وذلك خلال كلمة القاها امام مؤتمر "حصة تربية" تطرق فيها للتهديدات التي تواجه الاطفال والفتيان وابناء الشبيبة في كل ما يتعلق بمجال الانترنت والجرائم الجنسية ضد الاطفال او ما يعرف بمصطلح "pedophilia الولع الجنسي بالأطفال ".

وأضاف "ستكون الشرطة في كل مكان يتواجد فيه الاطفال والفتيان سنكون معهم على فيسبوك، تويتر، سناب  شات، وفي كل مكان".

وتابع "لو ذكرت امامكم عدد الاسرائيليين الذين دخلوا الى مواقع pedophilia ونزلوا مواد تتعلق بالولع الجنسي بالأطفال ستصابون بالقشعريرة لان الحديث يدور هنا عن عشرات ألاف الاسرائيليين والرقم هنا لا يقل عن خمسة خانات بأي حال( يفوق 100 الف)".

وكشف مفتش عام الشرطة الاسرائيلية النقاب عن وحدة جديدة سيتم تدشينها وإطلاقها خلال الاسابيع القادمة ستحمل اسم " الوحدة 105 " ستختص بمحاربة كل ما يتعلق بجرائم الشبكة العنكبوتية كما سيتم افتتاح مركز استقبال جديد يمكن الاتصال فيه على الرقم 105 للتبليغ عن الجرائم الجنسية وغيرها التي تشهدها الشبكة العنكبوتية .

واختتم الشيخ حديثه " هذا تعاون بين الشرطة ووزارة التربية والتعليم ونحن تعلمنا من الدول الرائدة في العالم بان الجرائم الجنسية قد انتقلت الى الشبكة العنكبوتية ولم يعد هناك حاجة لتغادر كرسيك حتى تغتصب طفل او امرأة، فالانترنت ساحة يمكن ممارسة كل شيء فيها تقريبا".