وكالات - النجاح - فازت قناة الحرة، التابعة لشبكة الشرق الأوسط للإرسال MBN ، بالجائرة الذهبية في مسابقة "كان الدولية للإعلام والتلفزيون" لسنة 2021، عن فيديو تفاعلي للكونغرس الأميركي استخدمت في إنتاجه تقنية "الواقع المعزز".

ويشرح الفيديو، الذي بث ضمن تغطية قناة الحرة لانتخابات 2020 في الولايات المتحدة دور الكونغرس وأهمية نظام فصل السلطات من خلال القيود والضوابط في الحكومة الأميركية. وفاز الفيديو، الذي أنتجه  قسم التصميم الإبداعي في قناة الحرة، عن فئة "التاريخ والمشاهير". ووصل فيديو آخر أنتجه القسم بتقنية الواقع المعزز عن الانتخابات الأميركية إلى المرحلة النهائية في الفئة عينها.

رئيس شبكة الشرق الأوسط للإرسال بالوكالة، حسان الشويكي، اعتبر أن "فيديوهات الواقع المعزز التي أنتجها قسم التصميم الإبداعي شكلت ركيزة من ركائز نجاح تغطية قناة الحرة لانتخابات 2020. هذا الفريق المتميز ابتكر طريقة تسهّل على جمهورنا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا فهم النظام الانتخابي الأميركي الفريد".

وقال المدير التنفيذي لخدمات الإبداع في شبكة الشرق الأوسط للإرسال، فادي عزالدين، إن "هذا الإنجاز هو مثال على الرؤية الموحدة والتعاون والانسجام بين فرق مؤسسة MBN وأقسامها، مضيفا: "بالنسبة لنا، جودة المحتوى أكثر أهمية من الكم. وتؤكد هذه الجوائز على صواب رؤيتنا لمثل هذه المقاطع والمحتوى الإبداعي". وأضاف: "لقد حرصنا على تجنب الأخطاء الشائعة الموجودة في مجال عملنا، حيث ينصب التركيز بشكل كبير على القدرات التقنية أو التدفق المعلوماتي، مما يقود إلى نتائج سطحية"، مؤكدا أن "مفتاح النجاح هو السير على خط رفيع بين المعلومات والإبداع وتحقيقهما في عمل واحد من خلال المحافظة على هذا التوازن الدقيق. وهو هدف حققه فريقنا المتحمس".

وتكرم جوائز "كان الدولية للإعلام والتلفزيون" الإنتاج التلفزيوني والرقمي الأكثر تميزا. ويعتمد نجاح هذا المهرجان، الذي يضم مشاركات من مختلف القارات، على المستوى المتميز لإبداعات المشاركين، وعلى لجنة تحكيم تضم شخصيات بارزه من الفائزين بجوائز "الأوسكار" و"الإيمي". وقد جذب المهرجان هذه السنة قرابة 900 مشاركة.