وكالات - النجاح - وصلت طائرة مساعدات إماراتية قادمة من العاصمة أبوظبي إلى كابل، الجمعة، تحمل على متنها عشرات الأطنان من المواد الغذائية والطبية العاجلة لإغاثة الشعب الافغاني.

وتعد هذه الطائرة الحادية عشر التي ترسلها الإمارات  وتأتي ضمن جسر جوي إنساني لمساعدة الشعب الأفغاني .

وكانت عاشر طائرة إماراتية تحمل مساعدات إنسانية إلى الشعب الأفغاني، ضمن الجسر الجوي الإماراتي الذي انطلق منذ مطلع سبتمبر الجاري، قد هبطت في مطار كابل، الأربعاء.

وأفاد مراسل "سكاي نيوز عربية" بأن الطائرة الجديدة التي أفرغت حمولتها في مطار كابل، تحمل نحو 30 طنا من المساعدات الغذائية والطبية.

وتحتوي شحنة المساعدات الإماراتية الجديدة على مواد غذائية أساسية، منها حليب الاطفال والدقيق ومشتقاته، بالإضافة إلى الزيوت والسكر وغيرها من المواد الغذائية.

وتبزر أهمية هذه المساعدات في ظل تردي الأوضاع المعيشية وغلاء أسعار السلع نتيجة لشحها في الأسواق.

ومنذ بداية سبتمبر الجاري، بدأت الإمارات في تسيير جسر جوي إلى كابل وغيرها من المدن الأفغانية، لتقديم يد العون للشعب الأفغاني، ولاسيما فئات النساء والأطفال وكبار السن.