وكالات - النجاح - بحث وزير الخارجية الإثيوبي ديميك ميكونين مع الممثلة الخاصة للاتحاد الأوروبي للقرن الإفريقي أنيت وقف إطلاق الخلاف الحدودي السوداني، قائلا إن "السودان فرض ادعاءاته بالقوة".

وأشار ميكونين إلى أن "هذا الأمر يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي ومبادئ وأهداف ميثاق الأمم المتحدة"، مشددا على أنّ "الاتحاد الأوروبي يجب أن يدين السودان بعدوانه ويدعوه إلى التراجع عن المناطق التي احتلاها وذلك تمهيدا لتسوية الخلاف الحدودي سلميا".

وعن الصراع في إقليم تيغراي، أوضح ميكونين أن "الحكومة أعلنت وقف إطلاق النار من جانب واحد في تغيراي لأسباب إنسانية"، مشيرا إلى أن "الجبهة الشعبية لتحرير تغيراي تعرقل معنويات وقف إطلاق النار من خلال الانخراط في هجمات عسكرية مختلفة ضد الجمهور كدرع بشري، وعرقلة الدعم الإنساني، نشر وتجنيد الأطفال في الحروب التي تخوضها الجبهة".

وشدد على أن "الحكومة الفيدرالية ملتزمة باتخاذ الإجراءات اللازمة ضد كل من يعيق وقف إطلاق النار الذي أعلنته الحكومة".