وكالات - النجاح - أعلنت الولايات المتحدة أنها تأخذ على محمل الجد "تصريحات إيران الاستفزازية" حول إمكانية أن ترفع مستوى تخصيب اليورانيوم إلى 60%.

وذكرت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم الجمعة: "نأخذ على محمل الجد التصريحات الاستفزازية من قبل إيران حول نيتها تخصيب اليورانيوم بمستوى يصل إلى 60%".

وأوضحت بساكي: "هذا الأمر يعرض للتشكيك مدى جدية التصميم بشأن المفاوضات ويشدد على ضرورة العودة إلى الامتثال المتبادل للالتزامات".

وفي وقت سابق من اليوم أعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، أن بلاده بدأت تخصيب اليورانيوم بنسبة 60% في منشأة نطنز بعد أيام من العطل الذي أصاب هذا الموقع.

كما أعلن رئيس البرلمان الإيراني، محمد باقر قاليباف، اليوم الجمعة، أن علماء إيرانيين تمكنوا من الحصول على كمية يورانيوم مخصب بنسبة 60%.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني، قال أمس الخميس: "سنوقف تخصيب اليورانيوم بنسبة عشرين وستين بالمئة في حال رفع العقوبات عن إيران"، مضيفا أنه في حال عودة واشنطن إلى الاتفاق النووي لن تكون نسبة التخصيب في إيران أعلى من 3.67%.

وهذه التصريحات تأتي تزامنا مع مفاوضات تستضيفها فيينا حول سبل إنقاذ الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني في ظل انسحاب الولايات المتحدة منه عام 2018 خلال ولاية رئيسها السابق، دونالد ترامب، الذي فرض عقوبات موجعة على الطرف الإيراني، ليرد بخفض التزاماته ضمن الصفقة منذ 2019.