نابلس - النجاح - أعلنت الحكومة الاسترالية أنها ستجتمع قبل أسبوع من الموعد المحدد لاتخاذ قرار بشأن تخفيف إجراءات العزل، مع تناقص أعداد الإصابات بفيروس كورونا وتزايد الضغوط لإعادة فتح الشركات والمدارس.

واكد رئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، ضرورة رفع إجراءات التباعد الاجتماعي في أقرب وقت ممكن، حيث يستفيد 1.5 مليون شخص الآن من إعانات البطالة، فيما تتوقع الحكومة أن يتجاوز معدل البطالة 10% خلال شهور.

وأضاف ان مشرعي الدولة والمجالس المحلية سيجتمعون في الثامن من مايو، أي قبل أسبوع من الموعد المحدد، لاتخاذ قرار بشأن رفع إجراءات العزل العام، مع تراجع حالات الإصابات الجديدة بكورونا إلى أقل من 20 يوميا.

 وأشار الى أن الحكومة ستقرر في الأسبوع المقبل كيفية استئناف النشاط الرياضي أيضا.

يشار الى ان أستراليا سجلت حوالي 6700 إصابة و93 وفاة بفيروس كورونا. حيث تباطأ نمو الحالات الجديدة إلى أقل من 0.5 % يوميا مقارنة مع 25 % قبل شهر.

وكانت أستراليا قد فرضت إجراءات التباعد الاجتماعي في أبريل وشملت إغلاق الحانات والمطاعم والحد من التجمعات الداخلية والخارجية. الامر الذي ساعد في الحد من انتشار وباء كورونا في البلاد.