نابلس - النجاح - رفض البنك الدولي تقديم قروض جديدة للصين لدعمها في مكافحة فيروس كورونا، وقال  رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس، إن البنك قدم مساعدات فنية للصين لكنه لنه لن يمنحها قروضًا جديدة.
وأوضح أن البنك يعمل مع منظمة الصحة العالمية لمساعدة الصين بما في ذلك تقديم المشورة بشأن أزمات صحية سابقة، لكنه لا ينوي تقديم مساعدات مالية لأن الصين لديها موارد وفيرة.

وأضاف: "الصين لديها احتياطيات دولية كبيرة خاصة بها" لافتا إلى أن خبراء من البنك يجرون مناقشات مع السلطات الصينية وقد يقدمون مساعدة فورية في مراقبة المرض وسلامة الغذاء والدروس المستفادة من أوبئة سابقة، وتحليل تأثير التفشي على اقتصاد الصين.

وامتنع مالباس عن الإدلاء بتقدير لأثر الأزمة على الصين أو نمو الاقتصاد العالمي، موضحا أن من السابق لأوانه القول ما إذا كان البنك الدولي سيخفض توقعاته الضعيفة بالفعل للعام المالي كاملا.

واختتم مالباس حديثه بالقول: "من الواضح أن الفيروس يكبح النمو في النصف الأول من 2020. لكن فيما يخص التبعات طويلة الأمد، علينا أن نرى مع توالي ردود الفعل وحدوث تعديلات".