وكالات - النجاح - أصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مرسوماً يقضي بإقالة أكثر من أحد عشر جنرالاً من لجنة التحقيق التابعة للاتحاد الروسي، ووزارة الطوارئ، ووزارة الشؤون الداخلية.

وبحسب ما ذكرت وكالة (سبوتنك) للأنباء، فقد جاء في المرسوم أنه تمت إقالة ستة جنرالات من وزارة الطوارئ وأربعة من وزارة الداخلية، وواحد من لجنة التحقيق.

وبحسب المرسوم الرئاسي، الذي نُشر اليوم الاثنين، فإنه من ضمن الجنرالات النائب الأول لرئيس الإدارة الرئيسية لحماية النظام العام بوزارة الشؤون الداخلية الروسية ألكسندر ميلنيكوف، المحتجز بتهمة الاحتيال.

وبالإضافة إلى ذلك، فإنه وفقاً للمرسوم ذاته، عين الرئيس الروسي عدداً الشخصيات في مناصب جديدة بوزارة الطوارئ ودائرة التحقيق، ووزارة الشؤون الداخلية.

وأصدر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في العام الماضي مرسوماً رئاسياً، يقضى بإقالة خمسة عشر جنرالا من وزارات الداخلية والطوارئ، وهيئة السجون الاتحادية.