نابلس - النجاح - أمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب برفع العقوبات الأميركية المفروضة على تركيا مساء الثلاثاء، وقال إنَّ تركيا التزمت بوقف إطلاق النار في شمال سوريا بشكل فاق التوقعات، طالبا من وزير الخزانة الأميركي رفع العقوبات عنها.

وقال في كلمة له "أبلغت الحكومة التركية إدارتي بأنها ستوقف العمليات القتالية وهجومها في سوريا ما يجعل وقف إطلاق النار دائما.. لذا، أمرتُ وزير الخزانة برفع جميع العقوبات التي فرضت (على أنقرة) في 14 أكتوبر/تشرين الأول".

ودعا ترامب دول المنطقة لمساعدة تركيا وسوريا في حفظ أمنهما على الحدود، مؤكدا أن الاتفاق الأميركي التركي أنقذ الآلاف من الأكراد في شمال سوريا.

وأوضح تغير الموقف تجاه تركيا،"منذ أسابيع قليلة نظرنا إلى تركيا بعدم الرضا لكن اليوم تغير الوضع".

وكشف الرئيس الأميركي أن قوة أميركية صغيرة العدد ستبقى في محيط مناطق آبار النفط في شمال سوريا.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، صباح اليوم الأربعاء أنَّ واشنطن أبلغت أنقرة باكتمال انسحاب المقاتلين الأكراد من المنطقة الآمنة في شمال سوريا، موضحة في بيان أنه لا توجد حاجة في هذه المرحلة لشن عملية أخرى خارج منطقة العمليات الحالية.

وكانت تركيا وافقت على هدنة، توسط فيها مايك بنس نائب الرئيس الأميركي، وقضت بوقف إطلاق النار في شمال سوريا لمدة خمسة أيام انتهت أمس الثلاثاء، للسماح للمقاتلين الأكراد بالانسحاب.

وتوصلت قمة تركية روسية في مدينة سوتشي أمس الثلاثاء لاتفاق حول ابتعاد المقاتلين الأكراد عن الحدود التركية مسافة ثلاثين كيلومترا خلال 150 ساعة.