وكالات - النجاح - أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن تركيا لا تقبل أي اتفاق حول موارد شرق البحر المتوسط يستثنيها وجمهورية شمال قبرص.

وقال تشاووش أوغلو، في مؤتمر صحفي عقب لقائه نظيره اللبناني، جبران باسيل في بيروت، إن أعمال التنقيب عن النفط والغاز التي تقوم بها تركيا شرقي المتوسط تجري في جرفها القاري، وفي المناطق التي حصلت فيها على ترخيص من جمهورية شمال قبرص التركية.

وشدد أوغلو أن "تركيا ستحمي حقوق جمهورية شمال قبرص التركية والقبارصة الأتراك حتى النهاية".

وأشار إلى أن تركيا تقوم بأنشطة لحماية حقوق شعب القبارصة الأتراك.