وكالات - النجاح - وقع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الاثنين، مرسوما لتعويض عائلات ضحايا هجوم 11 سبتمبر، بمشاركة مجلس الشيوخ الأمريكي.

وأقر مجلس الشيوخ، قبل فترة وجيزة بغالبية ساحقة مشروع قانون يمدد تمويل دفع تعويضات للمسعفين والجرحى الذين أصيبوا خلال هجمات 11 سبتمبر، حتى عام 2092، أي بما يسمح بتعويض الأشخاص الذين ساعدوا في عمليات الإنقاذ وإزالة الأنقاض وسط ظروف محفوفة بالمخاطر بشكل دائم.

وينص القانون على تأمين تمويل بمليارات الدولارات لصندوق التعويضات، بما في ذلك نحو 10 مليارات مخصصة للعقد المقبل، تم إقراره بموافقة 97 عضوا بالمجلس مقابل معارضة اثنين.

وينهى تأمين تمويل دائم لصندوق تعويضات ضحايا هجمات 11 سبتمبر معاناة المتضررين الذين لجأوا إلى الكونغرس لالتماس تمديد التمويل.

يذكر أن الكونغرس جدد تمويل الصندوق بين عامي 2011 و2015 لمساعدة آلاف الأشخاص الآخرين، وكان من المقرر أن يتوقف الصندوق عن قبول طلبات جديدة أواخر عام 2020.