وكالات - النجاح - أعلن مسؤول نيبالي، مصرع جميع الركاب السبعة، ومن بينهم وزير، كانوا على متن المروحية التي تحطمت الأربعاء، في جبال نيبال.

ونقلت صحيفة "هيمالايان تايمز" المحلية عن مسؤول في شركة "آير دايناستي" قوله إن الركاب السبعة الذين كانوا متن المروحية لقوا حتفهم جميعًا، بعد سقوطها بمنطقة جبلية قرب الحدود الصينية.

وأكد المسؤول في الشركة التي تشغّل المروحية المنكوبة وهي من طراز AS350، أن وزير السياحية رابندرا أديكاري، كان ضمن القتلى.

وفق وقت سابق الأربعاء، كشفت السلطات النيبالية عن فقدان طائرة تقل 6 أشخاص، في جبال نيبال، دون توضيح مزيد من التفاصيل.

ولاحقًا، أعلن جيتا كاماري راي، مدير مقاطعة محلية، سقوط المروحية وعلى متنها 6 أشخاص، بينهم وزير الثقافة والسياحة، ومسؤولين في هيئة الطيران المدني، في منطقة جبلية بنيبال.

وقال إنه لم يتضح بعد ما هي أوضاع الأشخاص الذين كانوا على متن المروحية، لافتًا إلى أن الحادث وقع أثناء تىساقط الثلوج والأمطار.

وأصبح أديكاري (49 عامًا) وزيرًا للسياحة في مارس / آذار 2018، بعد فوز الحزب الشيوعي النيبالي في الانتخابات البرلمانية.