وكالات - النجاح - هدّد الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم (الجمعة)، بإغلاق الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك «بالكامل» إذا استمرّ الكونغرس على رفضه الموافقة على طلب تمويل بناء جدار على هذه الحدود.
وقال ترمب، في تغريدة على «تويتر»: «سنضطر لإغلاق الحدود الجنوبية بالكامل إذا لم يعطنا الديمقراطيون المعطّلون المال لإنجاز الجدار، وكذلك تغيير قوانين الهجرة السخيفة التي يعاني منها بلدنا».
جدير بالذكر أن المفاوضات بين الديمقراطيين والجمهوريين قد فشلت، أمس (الخميس)، بإنهاء إغلاق جزئي للحكومة الأميركية، وتأجّلت حتى الأسبوع المقبل أي آمال بإنهاء المأزق حول الميزانية بسبب طلب الرئيس تمويل الجدار لوقف عبور المهاجرين.
وبقي كل طرف على موقفه، مع رفض الديمقراطيين تخصيص أموال لجدار ترمب وإصرار الرئيس على أنه لن يمول الحكومة إلا إذا حصل على تمويل للجدار.
ويقول الرئيس الأميركي إن هناك حاجة إلى 5 مليارات دولار لتوسيع وتحسين الحواجز الحدودية على طول الحدود المكسيكية. أما معارضو الرئيس، بمن فيهم البعض في حزبه الجمهوري، فيتهمونه بتضخيم خطر الهجرة غير الشرعية لتحقيق مكاسب سياسية.
ولعدم إقرار الكونغرس موازنة لها، أغلقت وزارات ووكالات حكومية أبوابها منذ أسبوع، وأصبح بذلك 400 ألف موظف في إجازة غير مدفوعة، في حين يعمل 400 ألف موظف في خدمة الجمارك وأمن المطارات من دون تلقي راتب خلال فترة أعياد نهاية السنة. كما انطفأت أنوار شجرة عيد الميلاد، وأغلقت الحديقة العامة قبالة البيت الأبيض أبوابها أمام الجمهور، وفاضت صناديق القمامة في المدينة.