النجاح - يلتقي قادة الاتحاد الأوروبي مساء الأربعاء 16 أيار/مايو 2018 في صوفيا لصياغة رد مشترك على الولايات المتحدة بعد قرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الصادمة حول الملف النووي الايراني والتجارة الدولية، كما سيبحثون المواجهات الدامية التي وقعت على حدود غزة حيث قتل عشرات الفلسطينيين برصاص قوات الإحتلال الاسرائيلي منذ افتتاح السفارة الأميركية في القدس الإثنين.

وكتب رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك في رسالة دعوته لقادة الدول الـ28 "سنبحث التطورات الدولية الاخيرة وخصوصا بعد اعلان الرئيس ترامب حول ايران والتجارة، لكن ايضا الاحداث الاخيرة المأساوية في غزة".

ويشكل "عشاء العمل" لقادة الدول الـ28 في صوفيا الاربعاء تمهيدا لقمة مرتقبة في اليوم التالي مع نظرائهم من دول البلقان الست (البانيا والبوسنة وصربيا ومونتينغرو ومقدونيا وكوسوفو) لتعزيز العلاقات مع هذه المنطقة التي تحاول روسيا توسيع نفوذها اليها.

وأكد مصدر أوروبي "أنها المرة الأولى منذ 15 عاما التي يلتقي فيها الاتحاد الاوروبي شركاءه من المنطقة بهذه الصيغة" موضحا انه لن يتم بحث مسالة توسيع الاتحاد الخميس.