النجاح - أعيد فتح طريق رئيسي فيمدينة سانتا باربره بولاية كاليفورنيا الأحد بعد نحو أسبوعين من تغطيته بركام بلغ سمكه 3.7 متر نتيجة انهيارات طينية وبعد يوم واحد من اكتشاف جثة امرأة مفقودة ليرتفع عدد قتلى هذه الانهيارات إلى 21 شخصا.

وأدت الأمطار الغزيرة إلى حدوث انهيارات طينية في التاسع من يناير كانون الثاني مما أدى إلى إصابة العشرات وتدمير أو إلحاق أضرار بمبان حول بلدة مونتيسيتو الواقعة على بعد 137 كيلومترا شمال غربي لوس انجليس.

وجاءت إعادة فتح الطريق الساحلي الرئيسي المزدحم الذي يربط بينالشمال والجنوب بعد ما وصفته هيئة النقل بولاية كاليفورنيا بأنه"جهد خارق" ومن المتوقع أن تخفف من الفوضى والتحويلات المروريةالتي كانت تستغرق وقتا طويلا.