النجاح - هاجمت كوريا الشمالية "إسرائيل" في بيان رسمي أصدرته، معتبرة أن الأخيرة "تسعى للتهرب من الانتقادات لاحتلالها أراض عربية وارتكابها جرائم ضد الإنسانية"، مشددة على دعمها للشعب الفلسطيني ليحظى بدولة فلسطينية عاصمتها القدس.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان قد قال إن النظام في كوريا الشمالية هو عبارة عن "مجموعة متطرفة ومجنونة"، متهما إياه بالتحالف مع الرئيس السوري بشار الأسد وحزب الله في لبنان.

واعتبرت وزارة الخارجية في كوريا الشمالية تصريحات ليبرمان "متهورة وتعكس تصرفا دنيئا وشريرا تجاه كوريا الديمقراطية"، مشيرة إلى أن إسرائيل هي "المالك غير الشرعي الوحيد للأسلحة النووية في الشرق الأوسط"، وفق ما ذكر موقع "هآرتس".

وأضاف البيان: "إن تصريحات ليبرمان ما هي إلا خطة ساخرة تحاول إسرائيل من خلالها التهرب من الانتقادات لاحتلالها أراض عربية وارتكابها جرائم ضد الإنسانية".

وأعلنت كوريا في البيان عن دعمها "لنضال الشعب الفلسطيني، للحصول على دولة فلسطينية عاصمتها القدس"، مستخدمة الكلمة العربية "القدس" في البيان.

وحذرت كوريا الشمالية من أن من حق شعبها ومسؤوليها فرض عقوبات "عديمة الرحمة" تجاه كل من يحاول المساس بكرامة قيادتها، داعية إسرائيل "للتفكير بجدية" في عواقب حملتها ضد كوريا الشمالية.