النجاح - أعلن المجلس الدستوري الفرنسي أمس الاربعاء، النتائج الرسمية للجولة الأولى للانتخابات الرئاسية التي جرت قبل ثلاثة أيام.

واشار رئيس المجلس لوران فابيوس الى أن مرشح حركة "إلى الأمام"، إيمانويل ماكرون، تصدّر السباق بحصوله على 24.01 %، تليه مرشحة اليمين المتطرف، مارين لوبان بـ 21.30 % من أصوات الناخبين.

وأكد المجلس النتائج التي أعلنت عنها الداخلية الفرنسية أول أمس الإثنين، ليمرّ المرشحان إلى الدور الثاني للاقتراع المقرر بعد أقل من أسبوعين، وتحديدا في 7 مايو/ أيار المقبل.

أما مرشح اليمين التقليدي، فرانسوا فيون، فحل ثالثا بـ 20.01 %، متقدّما على مرشح اليسار الراديكالي، جان لوك ميلونشون، الذي حصد 19.58 % من الأصوات.

كما بلغت نسبة الامتناع عن التصويت 22.23 %، حسب المصدر نفسه.

وأضاف فابيوس "ألغينا الأصوات بمكاتب الاقتراع التي شهدت مخالفات كبيرة، وهي أصوات قليلة نسبيا".