النجاح - ذكر كوري ليفاندوفسكي الرئيس السابق لحملة ترامب الانتخابية أن إدارة باراك أوباما تنصتت مرتين على أحاديث بين النائب العام الأمريكي الحالي والسفير الروسي لدى واشنطن سيرغي كيسلياك.

وفي حديث أدلى به ليفاندوفسكي الأحد 5 مارس قال: "ما بوسعنا الجزم به حين التعليق على أداء الإدارة الأمريكية السابقة، أنها كانت تتنصت في مبنى مجلس الشيوخ على الأحاديث التي دارت بين السيناتور السابق جفري سيشينس وهو النائب العام الأمريكي الحالي، والسفير الروسي لدى واشنطن".

ورجح ليفاندوفسكي أن تكون إدارة أوباما قد تنصتت كذلك على الأحاديث التي كانت تدور في Trump Tower، وأضاف أنه وإذا ما ثبت هذا الأمر، "فإن السؤال الذي سيطرح نفسه حينها: من هي الشخصيات التي تنصتوا على أحاديثها"

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد طالب الأجهزة المعنية في بلاده مؤخرا بالتحقيق مع زعيمي الديمقراطيين في مجلسي الشيوخ والنواب للوقوف على ماهية علاقاتهما بموسكو.