وكالات - النجاح - يبقى إيدين هازارد نجم ريال مدريد أمام خطر مزدوج، يهدد استمراره في صفوف الفريق الملكي.
 
وأوضحت صحيفة "ماركا" في تقرير لها أنه إذا نجح الريال في ضم كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان سواء في يناير/ كانون الثاني المقبل أو بنهاية الموسم الجاري، فإن استمرار هازارد في صفوف الملكي سيكون محل شك كبير.


 
وأضافت أن النادي المدريدي لم يستفد من النجم البلجيكي منذ انضمامه في صيف 2019 قادما من تشيلسي بسبب إصاباته الكثيرة.
 
وأشارت إلى أنه مع تبقي ثلاثة مواسم في تعاقد اللاعب البلجيكي مع ريال مدريد، فإن مشكلة هازارد لا تقتصر فقط على الصفقة المحتملة بوصول مبابي، بل الانطلاقة القوية لزميله البرازيلي فينيسيوس جونيور، وتسجيله 3 أهداف في أول 3 جولات من الليجا.
 
وكان النادي المدريدي حاول التعاقد مع كيليان مبابي هذا الصيف، إلا أن الإدارة الباريسية تعنتت في بيعه رغم وصول عرض مالي مغر يتجاوز 160 مليون يورو، وفقا لما أكده المدير الرياضي ليوناردو.