نابلس - النجاح - أعلن مدرب مانشستر سيتي الإنجليزي، بيب غوارديولا، أنه يخطط لمغادرة فريقه الحالي في نهاية عقده عام 2023، معربا عن أمله في تولي الإشراف على أحد المنتخبات الوطنية.

وقال مدرب برشلونة الإسباني وبايرن ميونخ الألماني سابقا، في تصريحات نقلتها شبكة "إي إس بي إن" الأميركية: "بعد 7 سنوات مع هذا الفريق (مانشستر سيتي)، أعتقد بأنني سأتخذ قسطا من الراحة. يتعين علي تحليل ما قمت به وتقييم دوافعي للمستقبل".

وتابع: "في هذا الصدد، أريد أن أكون مدربا لأحد المنتخبات الوطنية في أميركا الجنوبية أو أوروبا. أريد أن أعيش تجربة كوبا أميركا"، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

واستبعد المدرب الإسباني فكرة الإشراف على تدريب المنتخب البرازيلي، بقوله: "هدفي الإشراف على منتخب وطني في المستقبل بطبيعة الحال، لكني أعتقد بأن مدرب المنتخب البرازيلي سيكون دائما من البرازيل، لا أرى مدربا أجنبيا على رأس سيليساو".

وقاد غوراديولا فريقه مانشستر ستي  إلى إحراز لقب الدوري الإنجليزي 3 مرات في 5 مواسم أشرف عليه، كما نجح في قيادته إلى بلوغ المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، قبل أن يخسر أمام تشلسي صفر-1.