وكالات - النجاح -  

كشف رئيس اللجنة التوجيهية لفايروس كورونا في الفيفا، الفنلندي أولي رين، عن التأثير المالي للجائحة على كرة القدم، بسبب إلغاء أو تأجيل البطولات والمباريات، وعدم تواجد المشجعين في مدرجات الملاعب منذ فترة طويلة.

واضاف أولي رين أن خسائر كرة القدم العالمية بسبب الفايروس ضخمة جدا، وتغطي اقتصاد كرة القدم، بما في ذلك أكاديميات الشباب، ومن الممكن أن تؤثر على العام المقبل،

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" قد أعلن تكلفة الفايروس على لعبة كرة القدم في العالم، بنحو 11 مليار دولار.

وتقدم أكثر من 150 اتحادا محليا بطلب مساعدة من صندوق الإغاثة الذي أنشأه الاتحاد الدولي، والبالغ قيمته 1.5 مليار دولار.