ترجمة : علا عامر - النجاح - أشارت دراسة جديدة بأن سرعة شفاء جروع الفم تفوق سرعة شفاء الجروح الأخرى بنسبة عشرة أضعاف.

وأوضح العلماء أن السبب في ذلك يرجع إلى وجود نسيج خاص قادر على  إعادة بناء نفسه عند وجود أي جرح في الفم.

وكشف الباحثون عن رغبتهم في دراسة آلية علاج جروح الفم من دون ترك أية ندبة، وذلك من أجل تطبيق هذه الآلية في علاج جروح البشرة.

وإكتشف الباحثون غنى الفم بالبروتينات التي تقلل من الإلتهابات، وتحفيز الخلايا المسؤولة عن إغلاق الجروح.

وإستطاع الباحثون رؤية تأثير هذه البروتينات من خلال تعزيز وجودها في أجسام الفئران، الأمر الذي زاد من سرعة شفاء الجروح بنسبة ثلاثة أضعاف.

وأكد الباحثون على قدرة الإستفادة من نتائج هذه الدراسة في علاج الأشخاص الذين يعانون من بشرة مليئة بالعيوب.

كما وأجرى علماء من جامعة كاليفورنيا تجربة من أجل ملاحظة الفرق بين علاج جروح البشرة وجروح الفم، وشملت هذه التجربة علاج المشاركين من جروح الفم والذراع.

ولاحظ الباحثون سرعة إلتئام جروح الفم مقارنة مع جروح الذراع، وذلك بسبب وجود البروتينات الخاصة بإلتئام الجروح في الفم في الوقت الذي لا تتواجد في هذه البروتينات في الذراع.