النجاح - تمكن خبراء في مركز التقنيات والتعديلات الوراثية عالية الدقة للطب الحيوي،من اكتشاف مادة تمنع نمو أخطر أنواع الأورام الخبيثة.

وكما هو معلوم، أنواع السرطان عديدة وكثيرة، ولكن أكثر الوفيات يسببها سرطان الرئة، وبصورة أدق- سرطان الرئة ذي الخلايا الكبيرة، حيث أن هذا النوع شديد العدوانية ومن الصعب جدا علاجه.

وقد اكتشف الخبراء الآن مجموعة بروتينات تساهم في الحماية الطبيعية للجسم من هذا المرض العضال. هذه البروتينات هي الفوسفاتيز CTDSP1 و CTDSP2 و CTDSPL. التي بعد دراسة وظائفها بصورة مفصلة سيتمكن الخبراء من وضع استراتيجية جديدة لعلاج السرطان، خاصة بعد أن اكتشفوا خاصيتها المضادة للأورام الخبيثة.

ويعتقد الباحثون ان هذه البروتينات ستساعد بروتين Rb، لأنها تساهم في إنتاج الأشكال النشطة منه، التي يمكنها مقاومة الأورام بفعالية.

وعلاوة على هذا اكتشف الخبراء، أن نقص البروتينات المذكورة، يمكن أن يؤدي إلى تطور السرطان.