النجاح - على الرغم من ندرة حدوث آثار جانبية عند استخدام الزنجبيل بجرعات معتدلة، إلّا أنّ الجرعات الزائدة منه قد تتسبّب ببعض الأعراض كجفاف الفم، والتجشّؤ، وأعراض أخرى تتعلّق بالجهاز الهضمي، ويمكن تجنّب هذه الأعراض عن طريق أخذ الزنجبيل على شكل كبسولات مع وجبات الطعام بجرعات مناسبة.

ومن أضرار الزنجبيل:

1- الإكثار من تناول الزنجبيل يسبّب تسارع في نبضات القلب.

2 - يسبّب الزنجبيل عند أخذ جرعات كبيرة منه توتّراً و هبوطاً في القيام بمهام الجهاز العصبي المركزي.

3 - يسبّب الزنجبيل في بعض الحالات نزيفاً حادّاً لمن يقوم بتناوله مع بعض الأعشاب التي تعمل على تخثر الدم؛ كالبابونج، والقرنفل، والحلبة .

4 - هناك بعض الأشخاص المصابون بعدّة أمراض، عليهم الحيطة من استعمال، أو تناول الزّنجبيل لأنّ له أضرار كثيرة مترتّبة عند القيام بتناوله. 

متى يحذّر من تناول الزّنجبيل ؟ 

- يُحذّر من تناول الزّنجبيل للمصابين بمرض المرارة؛ فإنّه لا يجب عليهم تناول الزّنجبيل أبداً؛ للحفاظ على صحّتهم، وتجنّبهم الإصابة بأمراض جانبيّة . 

- يحذّر من تناول الزّنجبيل كذلك لمريض السكري؛ بحيث يجب عليه الابتعاد عن تناوله، فللزّنجبيل ضرر على صحّته، فهو يقوم بعملية خفض السكر في الدّم .