النجاح - يمكن أن يصاب الأطفال  بالصداع نتيجة للتوتر ويتميز بشد وضغط على جانبي الرأس قد يستمر هذا النوع من الصداع من 30 دقيقة وقد يمتد عدة أيام.

أما الصداع المزمن يعانى الطفل فيه من تكرار تلك النوبات بصورة مستمرة ، ويتم اعتبار تلك الحاله مزمنه فى حاله أن الطفل اشتكى من الم الرأس لاكثر من 15 يوم في الشهر لاكثر من 3 اشهر متتالية.

يجب التدخل الطبى فورا فى حاله إذا حدثت حالة الصداع مرة على الأقل بالشهر الواحد عند الطفل،إذا حدثت مترافقة مع قيء وعدم وضوح بالرؤية،إذا حدثت مترافقة مع حرارة وألم وتصلب بالرقبة.

 

و يمكن إعطاء الطفل الأدوية لتخفيف الألم لتقليل حده الصداع وآلامه حتى يتم التوجه إلى الطبيب لمعرفه السبب الحقيقى وراء اصابته بهذه النوبه من الصداع.

كما يجب منح الطفل وقت من الراحه والاسترخاء فى غرفه مظلمه وهادئة فالنوم قد يساعد فى التخلص من الصداع، وضع كمادات بادرة على رأس الطفل قد تشعره بالراحه.

يجب الحرص على تناول الطفل طعامه فى مواعيد ثابته فرفض الطفل  لتناول الطعام يزيد من تعرضه لنوبات الصداع ويجب اعطاؤه بعض الفواكه والموالح والجبنه قليله الدهون لتحسين حالته