النجاح - أكدت دراسة حديثة أن تقنيات الحقن لإنقاص الوزن ليست ناجحة مثل الجراحة التي تعمل على فقدان الوزن.

وأوضح الباحثون أن الحقن تحتوي على مجموعة من الهرمونات التي تحرق الدهون، لكي تساعد على خسارة الوزن والسعرات الحرارية.

واختبر الباحثون الحقن على 15 مريضًا يعانون من السمنة المفرطة، وقارنوا النتائج مع الدواء الوهمي والنظام الغذائي منخفض السعرات الحرارية والجراحة نفسها، وتم إعطاؤهم جميعًا نصيحة غذائية، لكن من غير الواضح ما إذا كانوا قد اتبعوها.

ولاحظ جميع المشاركين المصابين بداء السكر أيضًا، تراجع نسبة الجلوكوز في الدم إلى مستوياتها الطبيعية تقريبًا خلال فترة التجربة التى استمرت 4 أسابيع.

وأوضحت الدراسة أن أولئك الذين خضعوا لعملية جراحية أو الذين اتبعوا نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية فقدوا وزنًا أكبر بكثير، 22.7 رطل (10.3 كجم) و 18.3 رطل (8.3 كجم) على التوالي، أما المشاركون الذين خضعوا لحقن الهرمون فقدوا 10 رطل (4.4 كجم).