النجاح - حدد علماء يابانيون  اثنين من المركبات الموجودة في القهوة تمنع نمو سرطان البروستاتا وهذا لأول مرة .

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “MedicalXpress”، أوضح الباحثون خلال دراسة تجريبية أجريت على الفئران، أن القهوة هي مزيج معقد من المركبات التي ثبت أنها تؤثر على صحة الإنسان بطرق إيجابية وسلبية، وهناك أدلة متزايدة على أن شرب أنواع معينة من القهوة يرتبط بانخفاض في حدوث بعض أنواع السرطان، بما في ذلك سرطانات البروستاتا.

وقد درس فريق من العلماء اليابانيون الآن آثار مركبين موجودان في القهوة وهما "kahweol acetate" و "cafestol"، على خلايا سرطان البروستاتا، حيث تمكنوا من تثبيط نمو الخلايا المقاومة للأدوية المضادة للسرطان.

وقال المشرف علي الدراسة الدكتور"هيرواكي إياموتو" رئيس قسم علاج السرطان المتكامل والمسالك البولية بجامعة كانازاوا للعلوم الطبية في اليابان: "وجدنا أن مزيج "kahweol acetate" و "cafestol" يؤدي إلى بطء نمو الورم مقارنة بالفئران غير المعالجة".

وأضاف الباحثون أن هذه الدراسة تجريبية، لذلك يوضح هذا العمل أن استخدام هذه المركبات أمر ممكن من الناحية العلمية، لكنه يحتاج إلى مزيد من البحث، وهذا لا يعني أن النتائج يمكن تطبيقها بعد على البشر.

وتم تقديم هذا العمل في مؤتمر الجمعية الأوروبية لجراحة المسالك البولية في برشلونة، بعد نشره في مجلة البروستاتا.