النجاح - نظم العشرات من أهالي كفر كنا وقفة إسنادية للأسرى في السجون الإسرائيلية نظمها الحراك الشبابي الكناوي في ساحة العين، مساء أمس الأحد.

ورفع المشاركون في الوقفة العلم الفلسطيني ولافتات كتبت عليها شعارات منددة بالاعتداءات على الأسرى، وأخرى مطالبة بالإفراج عنهم. كما رددوا هتافات داعمة للأسرى وأخرى ضد ما يتعرضون له من تنكيل واعتداء منذ عملية جلبوع.

وجاءت هذه الوقفة ضمن سلسلة من النشاطات في المجتمع العربي التي نادت بالإفراج عن الأسرى.

ومما يذكر أن قوات الاحتلال الإسرائيلية اعتقلت الأسيرين زكريا الزبيدي (45 عاما) ومحمد قاسم عارضة (39 عاما) في موقف للشاحنات في قرية أم الغنم بالقرب من جبل الطور، وذلك بعد ساعات من اعتقال الأسيرين محمود عبد الله عارضة (46 عاما) ويعقوب محمد قادري (49 عاما) في أطراف مدينة الناصرة. ورفضت سلطات الاحتلال الإسرائيلية السماح للمحامين بلقاء أسرى عملية جلبوع، وواصلت اعتقالهم في أقبية المخابرات في الجلمة.