نابلس - النجاح - مع استمرار موجة فيروس كورونا المستجد في الصعود عالميا، لا تزال الأخبار المقلقة تنتشر جنبا إلى جنب مع المرض الذي أصاب أكثر من ثلاثة أرباع مليون شخص.

وصرح مسؤول في منظمة الصحة العالمية إن الوباء "أبعد ما يكون عن الانتهاء" في منطقة آسيا والمحيط الهادي.

وقال المدير الإقليمي لمنطقة غرب المحيط الهادي في المنظمة تاكيشي كاساي، أن الإجراءات الحالية لكبح انتشار الفيروس "تمنح فقط بعض الوقت للدول للاستعداد لانتقال واسع النطاق للعدوى".

وأضاف كاساي في إفادة إعلامية عبر الإنترنت، إنه "حتى في ظل كل تلك الإجراءات، فإن خطر انتقال العدوى في المنطقة لن يزول ما دام الوباء مستمرا".

وأشار أنه "ينبغي على الجميع الاستعداد لانتقال واسع النطاق للعدوى".

ويحذر المسؤول الدول التي تشهد انخفاضا في عدد الحالات من التراخي، و"إلا فإن الفيروس قد يعود مجددا".

و تحذيرات كاساي تأتي في ظل تدابير وقائية مشددة تتخذها معظم دول العالم، بدءا من إغلاق الأقاليم والمدن وانتهاء بوقف الدراسة ومنع التجمعات.