نابلس - النجاح - أعلنت وزيرة الصحة مي الكيلة، مساء اليوم الخميس، اكتشاف 17 إصابة بالطفرة البريطانية لفيروس "كورونا"، في المناطق المحاذية لمدينة القدس.

وأضافت الوزيرة الكيلة، في بيان صحفي، أن الإصابات كانت في: بيت سوريك، وبير نبالا، والجديرة، وبيت حنينا، والرام، وشعفاط، مضيفة أن طواقم الطب الوقائي في الوزارة ستعمل على متابعة المرضى وأوضاعهم الصحية، وعمل المسوحات اللازمة لتتبع إصابات أخرى إن وجدت في تلك المناطق.

وأشارت إلى أن هذه السلالة من فيروس "كورونا" تعتبر أكثر سرعة في الانتشار، إضافة إلى أن مدى الإصابة فيها أوسع في النطاق العمري.

واضافت : تم إجراء الاختبارات الجينية للكشف عن التحوّر الجيني الجديد لفيروس "كورونا" المستجد في عينات مستخلصة من المرضى، حيث تم الكشف عن وجود الطفرات الجينية الجديدة للفيروس في بعض المسحات التي تم تجميعها من مناطق الضفة الغربية.

وقالت الكيلة: "وهكذا تنضم فلسطين إلى قائمة الدول التي رصدت حالات إصابة بالسلالة الجديدة من فيروس كورونا، والتي ظهرت مؤخرا في بريطانيا".