نابلس - النجاح - أشاد مدير عام جمعية الإغاثة الطبية في نابلس د.غسان حمدان بالإجراءات الفلسطينية في مكافحة فايروس كورونا، مؤكداً أن هذه الإجراءات لمصلحة الناس للحد من انتشار الفايروس ، وأن كل ما يتم على الأرض من تحديد الحركة وغيرها أدت إلى صعوبات في كل مناح الحياة ولكن هذه الاجراءات ضرورية لمنع تفشي الفيروس.

وأشار خلال حديث في برنامج هنا فلسطين الذي يبث على فضائية النجاح ويقدمه الزميل علي دراغمة:" حسب التفسيرات العلمية فهناك نوعين لفايروس كورونا، وما أصاب فلسطين هو النوع البدائي،  أي النوع الذي لم يتطور من كورونا وتكون أعراضه خفيفة، والنوع الذي في أوروبا هو النوع القوي الشرس على الجهاز التنفسي.

وتابع حمدان:" كما ان جهاز المناعة والتغذية في فلسطين جيدة، والتغذية السلمية  مرتبطة بجهاز المناعة القوي الذي يكون قادرا على مواجهة مختلف الأمراض والفيروسات، مما يحد من انتشار كورونا في المنطقة .

وأوضح أنه طالما لايوجد طعم للفايروس ستستمر الإجراءات، لان بعض الحالات في الصين وكوريا الجنوبية عاد لها المرض، وأشار إلى ضرورة أن يكون هناك مرونة في التعامل مع الحد من الحركة  حتى يتمكن المواطن من سد حاجاته الاساسية، وهناك الكثير من الصعوبات ستبدأ مع الفترة القادمة من الأزمة .