النجاح - أعلن المغامر الفلسطيني جون عتيق و هو من أوائل الفلسطينين الذين عملوا في مجال إستكشاف الطبيعة في فلسطين عن تسلقه إحدى قمم جبال الألب و هو جبل غوش فوغيو في فرنسا.

و قال عتيق و هو من مدينة بيت لحم معروف بإسم Wild Palestine على شبكة التواصل الإجتماعي فيسبوك في إتصال مع شبكة فلسطين الإخبارية PNN أنه تسلّق جبل غوش فوغيو لرفع علم و إسم فلسطين عالياً موضحاً أن إرتفاع جبل غوش فوغيو يقارب ٤٠٠٠ متر فوق سطح البحر حيث يشكل تسلقه إنجازاً فلسطينياً في مجال التسلّق و يضع إسم فلسطين عالياً في هذا المجال لا سيما أن قلائل من المتسلّقين نجحوا في تسلقه في هذه الفترة الباردة.

وأضاف عتيق و هو رياضي و مدّرب متمرس ذو خبرة طويلة و يعشق التجوال و المغامرات حيث يقضي معظم وقت فراغه في الخلاء بفلسطين و بأي بلد من البلدان التي يزورها أن جولته هذه هي مبادرة شخصية نابعة من حبه للطبيعة و المغامرة فيها، موضحاً أنه بدء جولته يوم الاثنين بتاريخ 18/9/2017 حيث إستمرت عملية التسلق مدة ثلاثة أيام في ظروف جوية مثلجة و رياح عاتية.

و أوضح عتيق أن تسلّق الجبال بحاجة إلى قوة جسدية و عقلية عالية بالإضافة إلى معدات و أدوات مختلفة و مختصّصة موضحاً أن تسلّق الجبال العالية ليس مجرد رياضة مشي و لكن هي تجربة خاضها بكل صعوباتها من أجل رفع إسم فلسطين.

و قال عتيق إنه يشعر بالفخر لتحقيقه هذا الإنجاز المهم في مجال تسلّق الجبال العالية حيث كانت تجربته تجربة فريدة و يأمل من خلالها أن ينقل و يعرّف العالم بتضاريس فلسطين موضحاً أن تسلّقه لقمة الجبل رافقه متابعة من جهات فرنسية عدة و بالتالي تحقيق فكرة التعريف بالمسارات الطبيعية و البيئية الفلسطينية.

و أضاف عتيق أنه و بعد هذه التجربة الناجحة فإنه يطمح بالحصول على رعاية لبدء مشوار تسلق أعلى ٧ قمم جبلية في القارات السبع نهاية بجبل الإفرست في نيبال ليكون أول فلسطيني من أب و أم فلسطينية و مولود في فلسطين يفعل ذلك.