نابلس - النجاح - أكد عضو المكتب السياسي لحزب الشعب، وليد العوض، أن أولى خطوات المقاومة الشعبية قد بدأت للتدحرج لانتفاضة شعبية عارمة.

وأوضح خلال لقاء عبر "فضائية النجاح" أن الشعب الفلسطيني سيسقط المشاريع التصفوية للقضية الفلسطينية.

وأشار إلى أن ما تريده إسرائيل والولايات المتحدة هو التطبيع الثقافي والتطبيع مع الشعوب العربية وهذا لن يتحقق.

وقال: بكل أسف جامعة الدول العربية ومجلس وزرائها في الأسبوع الأخير رفضت ادانة الامارات وهذا كان ضوءا أخضراً للبحرين لتسلك نفس الطريق.

وأضاف: تخلت عن ميثاقها التي تأسست فيه وهي تمزق مبادرة السلام العربية، وهي لم تحترم كلمتها وتقع تحت ضغط أمريكا وإسرائيل.

وتابع: الجامعة العربية تخلت عن ميثاقها التي تأسست من أجله وهي تمزق مبادرة السلام العربية، وهي لم تحترم كلمتها وتقع تحت ضغط أمريكا وإسرائيل.

ولفت إلى أن ترامب يحاول أن يستعين بأحلافه والمطبعين حتى يصل للبيت الأبيض، وأضاف، لو وصل بايدن للبيت الأبيض ستكون المعادلات كلها مختلفة.

ونبه إلى أنه إذا تمكن ترامب من الوصول للبيت الابيض مرة أخرى سيكون له انعكاسات على القضية الفلسطينية التي ستكون خاسر كبير.

وأكد على أن هناك دول كبرى كالاتحاد الاوروبي والصين وروسيا ترفض التطبيع، كما شدد على أن هناك خطوات على الطريق لانهاء الانقسام وسيلمس المواطن هذا الأمر.