نابلس - النجاح - قال مدير عام دائرة الصحة ياسر بوزية، إنَّ وزارة الصحة الفلسطينية عممت على المستشفيات الحكومية والعيادات الانتباه لحالات فايروس كورونا جديد المنشأ.

ولفت إلى أن والوزارة تتابع وتتشاور مع منظمة الصحة العالمية لما يجري في البلدان القريبة والبعيدة لأن العالم أصبح قرية صغيرة.

وأضاف بوزية: " بناء على توصيات منظمة الصحة العالمية تم التعميم على المستشفيات الحكومية والعيادات في كيفية التعامل مع المرض والشخيص، والتقصي عنه وتحويل الحالات كافة التي يتم الشك بها إلى الفحص المخبري المركزي".

ولفت بوزية إلى امكانية وصول الفايروس خاصة عن طريق الأشخاص القادمين من الصين.

وأشار إلى أعراض فايروس كورونا ارتفاع في حرارة الجسم بشكل ملحوظ ، والتهاب في الأنف ويصاحبه السيلان، والعطس الشديد، والسعال الشديد الملحوظ، وألم شديد في الحنجرة، وضيق شديد في التننفس،مشيرا إلى أن الوقاية من هذا الفايروس تتطلب الاهتمام بالنظافة الشخصية، وغسل الأيدي، وعدم الاحتكاك بالشخص المصاب".

يذكر أن فيروس كورونا أدى إلى وفاة ما لا يقل عن 56 شخصا وأصاب نحو 2000 شخص، منذ اكتشافه في مدينة ووهان، كما سجلت إصابات في كندا وأميركا واليابان وأستراليا وماليزيا وتايلند وفرنسا وغيرها.