نابلس - عبد الله عبيد - النجاح - قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وأمين عام حزب الشعب، بسام الصالحي، كان الأجدر برئيس جامعة الدول العربية أحمد ابو الغيظ أن يحث الدول العربية على الايفاء بالتزاماتها تجاه فلسطين في إنهاء الاحتلال للاراضي الفلسطينية وحل القضية العربية، بدلاً من أن يعتبر أن القضية الفلسطينية قد ماتت.

وأضاف الصالحي في تصريح لـ "النجاح الاخباري" مساء اليوم الاثنين :" إذا كانت القضية الفلسطينية قد ضاعت في نظر أبو الغيظ، فهذا مصدر للخجل لكل الدول العربية التي لديها إمكانيات عسكرية ومادية وسياسية قادرة بها على مواجهة الاحتلال الإسرائيلي، معتبراً أن تصريحات أبو الغيظ غير موفقة مطلقاً.

وشدد الصالحي على أنه رغم صعوبة الوضع إلا أن الشعب الفلسطيني باق ومستمر في نضاله من أجل حقوقه.

وكان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيظ، قال أمس الأحد، إن "القضية الفلسطينية ضاعت"، مؤكدًا أن "المجتمع الدولي من الممكن أن يدفع ثمنًا غاليًا" جراء ذلك.