النجاح - تعج الشوارع هذه الأيام بالسيارات، لكن الأمر في بدايته لم يكن كذلك، فتاريخ صناعة هذه المركبات امتد لعقود طويلة حتى وصلنا لما نحن عليه الآن من رفاهية ومكيفات وشاشات تعمل باللمس وغيرها من الكمالية.

وتاريخ صناعة السيارات غنيّ ومُتعرِّج، وقد يصعُب تتبُّعه بشكل دقيق، لكن أوّل ظهور للسيارات يعود إلى القرن الخامس عشر، حين قدّم كلّ من ليوناردو دافنشي وإسحاق نيوتن تصاميم ورسومات مبدئيّة للسيارات، بعد ذلك؛ بدأ المخترعون بتجارب عديدة لصناعة السيارات التي تنوّعت طرق عملها وأشكالها، فأوّل سيارة حقيقية ذات مُحرِّك بُخاري صُنِعَت في عام 1769 على يدّ المُخترع نيكولا جوزيف كونيو في فرنسا، وكانت سيارة ثلاثية الدواليب تعمل بشكل ذاتي دون مساعدة خارجية.

وبدأت السيارات الكهربائية بالظهور بعد اختراع المَجَري أنيوس جيدليك نموذج لسيّارة صغيرة تعمل بواسطة الكهرباء في عام 1828.

وفي بداية القرن التاسع عشر، بدأت كل من بريطانيا العُظمى وفرنسا بدعم صناعة السيارات الكهربائية، وفي عام 1895م بدأت أمريكا بدعم السيارات الكهربائية أيضاً، وفي عام 1897م بدأ استخدام السيارات الكهربائية الفِعلي في مدينة نيويورك كأسطول من سيارات الأُجرة.

بدأ التطبيق الفعلي للمركبات التي تعمل بواسطة مُحرّكات الوقود على يد كارل بنز في عام 1885م، وبعد ذلك ازدهرت صناعة السيارات، وبدأت الشركات المُصَنِّعة بشراء المُحرّكات من بنز ودايلمر لبناء سيّارات حديثة.