غزة - متابعة خاصة - النجاح - شابة فلسطينية، لمع اسمها كثيراً أثناء مشاركتها في برنامج مسابقات لاكتشاف الأصوات الجميلة "أراب آيدول".

كان لديها إصرار وطموح كبيرين على الوصول لحلمها وحلم والدتها التي تمنت أن ترى ابنتها يوماً ما فنانة كبيرة، فاجتهدت وحاولت الاشتراك في برنامج اكتشاف المواهب، وتقدمت بتصريح للمشاركة من مدينة رام الله، لكن الاحتلال دائما كان ينغص على الفلسطيني فرحته ، فمُنعت من أن تحصل على تصريح يمكنها من المشاركة في رام الله ،ولكنها لم تيأس بل حاولت جاهدة إلى أن تمكنت من المشاركة من المملكة الأردنية الهاشمية ، ومثلت أمام لجنة التحكيم .

وتمكنت روان من الحصول على تذكرة العبور بعدما غنت لأم كلثوم أغنية "الرضا والنور" لتتمكن من أسر قلوب وانتباه لجنة التحكيم التي أعجبت بصوتها وأدائها.

وفور انتهائها من الغناء حَّيت اللجنة ,الشابة روان، وأثنت على آدائها بشكل كبير ومنحتها تذكرة العبور للمرحلة المقبلة من البرنامج.

ولأن روان لم يقتصر حلمها على المشاركة فقط في برامج المواهب، بالرغم أن هذا البرنامج فتح لها آفاقاً كبيرة، وانتبه لصوتها الكثير من الملحنين وشركات الموسيقى، تمكنت من اطلاق كليبها الأول "أنا عندي حبيب"، فتألقت بعملها الفني الجديد، لتكون ثاني فنانة فلسطينية من مدينة غزة بعد الفنان محبوب العرب محمد عساف.

نبذة عن حياتها

ولدت الشابة روان عليان في قطاع غزة، وعائلتها تقطن في بلدة بيت لاهيا، شمال قطاع غزة، وهي عائلة إعلامية محبة للفن، فوالدها هو الإعلامي حسين عليان ،رئيس رابطة الصحفيين الرياضيين في فلسطين، وشقيقتها هديل تعمل مذيعة في قناة "العربية الحدث" كمقدمة لنشرات الأخبار.

تملك روان خبرة فنية منذ نعومة أظافرها، حيث شاركت في أغنية خاصة بالطفولة بعنوان "طلائع فلسطين" برفقة مجموعة من الأطفال كان أبرزهم محمد عساف، وأشرف على هذه الأغنية الفنان وائل اليازجي.

أطلقت الفنانة الفلسطينية، روان عليان ،نجمة أراب آيدول كليبها الأول بعنوان "أنا عندي حبيب"، وهي أغنية باللهجة المصرية من كلمات وألحان محمد رفاعى، وتوزيع صوات أيدوجان والاغنية تم تسجيلها بالكامل بتركيا بانتاج ضخم بمشاركة عازف الإيقاع الشهير جنكيز ارجومر.

يذكر أن كليب "أنا عندي حبيب" تم تصويره في لبنان على مدار 3 أيام مع المخرج اللبناني فادي حداد.