وكالات - النجاح - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، تواصل عزل الأسيرتين فدوى حمادة ونوال فتيحة، داخل زنازين معتقل "الدامون" بظروف قاسية ومقلقة.

وأوضحت الهيئة في بيان صحفي اليوم الأربعاء، أن كلتا الأسيرتين تقبع داخل زنزانة ضيقة تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة الآدمية، وفيها كاميرات مراقبة على مدار الساعة تحرمهما أي نوع من الخصوصية، كما تحرمهما إدارة المعتقل من الخروج إلى "الفورة".

وأضافت ان إدارة "الدامون" تتعمد انتهاك وإساءة معاملة كلتا الأسيريتن، فعند الخروج للقاء المحامي تقوم بتقييد أيديهما وأرجلهما، كذلك لغاية اللحظة لم تحدد مدة العزل المفروضة بحقهما.

يشار إلى أن الأسيرة فدوى حمادة (34 عاما) معتقلة منذ عام 2017 ومحكومة بالسجن لـ10 سنوات، والأسيرة نوال فتيحة (19 عاما) معتقلة منذ تاريخ 21/2/2020، وما زالت موقوفة حتى الآن، وكلتاهما من مدينة القدس المحتلة.