نابلس - النجاح - غادر الأسير المحرر ماهر الأخرس بعد ظهر اليوم مستشفى النجاح الجامعي، بعد إجراء فحوصات طبية لحالته الصحية، متوجهاً إلى بيته، على أن يتم متابعة حالته الصحية عن كثب من قبل الطواقم الطبية في المستشفى الجامعي، وإجراء المزيد من الفحوصات والتحاليل الطبية وعرضها على الأخصائيين خلال الأيام القادمة لتقديم العلاج اللازم في المرحلة القادمة، وفق بيان صادر عن المستشفى.

يشار إلى أن مستشفى النجاح الوطني الجامعي استقبل صباح اليوم، المحرر الأخرس بعد تحويله من مستشفيات الداخل المحتل.

وبدوره قام الطاقم الطبي بتقييم حالة المحرر الأخرس وإجراء عدد من الفحوصات الطبية للوقوف على حالته الصحية. وبدوره يتقدم رئيس مجلس أمناء مستشفى النجاح الوطني الجامعي ومجلس الأمناء والطاقم الطبي والطاقم الإداري من الأخ ماهر الأخرس بأحر التهاني لخروجه سالماً.